المنتدى من نحن Tinjah في الصحافة شراكة وتعاون اتصل بنا

 

   

آخر الأخبار :

 

 حالة الطقس بطنجة


 إعلانات


 مقالات وآراء

المختصر اللذيذ عن العدس وما به من حديد !!
تلفزة مقلقة وبرامج مستفزة !!
الباطرونا تجرد بنكيران من نصف صلاحياته وتحشره في الزاوية الملتهبة
رد على منتقدي مقالتي "لماذا نكره الاصطفاف في طوابير الانتظار؟"
طنجة الكبرى و التأهيل الاجتماعي و الثقافي

 تسجيل الدخول

المستخدم :
كلمة المرور :



 شبكة طنجة الإخبارية » ثقافة و أدب


احتفاء أصيلة بالشاعرة رشيدة بوزفور بتوقيع ديوانها الجديد "لمن الشوق كل مساء"

شارك

الجمعة 22-01-2016 10:59 صباحا



هشام البوعناني

جمعت جوهرة الاطلسي مدينة اصيلة  ثلة من الشعراء و الادباء والنقاد  تحت اجنحتها الثقافية لتدفأهم شعرا و تأنسهم نغما يرصع سكونها الشتوي في حفل توقيع الديوان الشعري: "لمن الشوق كل مساء" للشاعرة المغربية رشيدة بوزفور، الصادر سنة 2014 عن دار الإسلام للطباعة والنشر بمصر و ذلك يوم السبت 16 يناير 2016 بفضاء المكتبة البلدية لأصيلة. هذا الحفل نظمته جمعية أجيال المبادرة بأصيلة ، بتنسيق مع جمعية الإشعاع الأدبي والثقافي بأصيلة .

لقاء ثقافي متميز بحمولة شعرية عارمة فاضت حميمية على النفوس و الفضاء تحت زخات النغم الذي رشته انامل الموسيقار عبد المالك موراس من سحابة عوده معلنتا افتتاح الحفل.

استرسل بعدها رئيس الجهة المنظمة كلمة رحب فيها بالشعر و الشعراء و عشاق الشعر، لتنطلق بعدها فقرة القراءات النقدية استهلها الأستاذ محمد المهدي السقال  بورقة جاء في خلاصتها  (و يتمثل انزياح الشاعرة رشيدة بوزفور أبعد، في تعاليها المطلق عن بنْينة جملتها الشعرية إيقاعيا، وفق تشكيلات ترتهن للعروض الشعري العربي قديمة و حديثه، فلا وزن و لا تفعيلة ولا تقطيع ولا توزيع على نمط مخصوص لموسقة مقولها الشعري، لأنها تؤمن أولا و أخيرا بأن لا موسيقى خارجية ممكنة للشعر، إلا من خلال الحالة و ما تكون عليه من تموجات وحدها ضابط الإيقاع في تلك الجملة الشعرية. يقودني ذلك ، إلى الزعم بكون ديوان" لمن الشوق هذا المساء"، يقدم صورة متكاملة عن المتن الشعري باللغة العربية في المغرب، من حيث تمثله لحاجة الانفصال، ليس فقط عن سلطة النموذج المثال في الموروث القديم، ولكن أيضا، عن تقييمات النقد للتجارب الجديدة، حين يعتمد في توصيفها أو تصنيفها على عناوين مستوحاة من مظاهر تطور النص الشعري الغربي، من قبيل قصيدة النثر أو النثرية أو الومضة الشعرية وغيرها، مما لا زال إلى اليوم موضوع اختلاف إن لم يكن مادة خلافية بين اتجاهات نقدية ومذاهب شعرية.).

فيما القى القاص صخر المهيف ورقة نقدية بعثت بها الأستاذة الباحثة نوال بنعبود للمشاركة في اللقاء الذي غابت عنه جسدا لظروف صحية و حضرته روحا و فكرا من خلال ورقتها القيمة، والتي جاء بين سطورها (و يبدو ان الشاعرة اهتمت بتشكيل صورها الفنية و بنائها اهتماما كببرا، و ذلك لتجسيد مشاعرها و أحاسيسها، و اتكأت على أكثر من نمط في بناء تلك الصورة ضمن إطار نصها الشعري، مستخدمة الكلمات الموحية، و دلالتها المركزية، و الهمشية في نسج علاقات جديدة و مبتكرة تجسد حالتها النفسية وتعبر عن مشاعرها.)

و أعطت كلمات الشاعرة رشيدة بوزفور نكهة دافئة  من البوح في فنجان النظم جاء في ثناياها (فخورة بتقديم ديواني الجديد لأول مرة بمدينة اصيلة فضاء الثقافة و الابداع، هذه المدينة الحالمة على رذاذ الاطلسي... و معتزة بهذا الحفل الحميمي  الناقد و الشاعري ...ومحبتي لهذا الحضور النوعي و البهي...) و كان مما ألقي من شعرها:

نفاذة رائحة القهوة على غير عادتها
بالكاد يصلب النهار طوله
مغمضة عيناه بالكامل
نشوان به خدر
قد عربد السهر بليله
و تعثر الصحو إليه بجرة عسل

كما تخللت فقرات هذه الأمسية نغمات موسيقية على ألة العود من أداء الموسيقي و العازف عبد المالك موراس، بالإضافة إلى إلقاءات إبداعية للشاعرة حنان أخريخر و الشاعر رشيد مرزاق و المبدع مصطفى البعليش . واختتم الحفل بتقديم تذكارات للشاعرة رشيدة بوزفور تخلد لذكرى هذا الحفل بعد توقيعها لديوانها الشعري لمن الشوق هذا المساء ، و كان الحفل من تنشيط الشاعرة حنان أخريخر.









(اقرأي أيضا)

  الأدب والتحليل النفسي: عنوان ندوة نقدية احتفاء بالناقد المغربي حسن المودن بالجديدة

  الإحتفال باليوم العالمي للشعر بأصيلة

  الشاعرة خديجة الحمراني توقع ديوانها "La bergère du silence" بطنجة

  "رونق المغرب"... يحتفي بالإبداع التلاميذي بجهة طنجة - أصيلة

  احتفالية الربيع في الشعر والقصة

  القاص أحمد بوزفور.. في ضيافة "رونق المغرب" بطنجة

  طنجة : حفل تقديم وتوقيع "نافذة على الداخل" للقاص أحمد بوزفور

  طنجة : وسط حضور جماهيري استثنائي احتفالية اتحاد كتاب المغرب بديوان الراوي تعيد للشعر قدسيته

  جائزة أحمد بوزفور للقصة القصيرة بمشرع بلقصيري

  إعلان عن مسابقة أحمد بوزفور في القصة القصيرة للقصاصين الشباب بالوطن العربي

نسخة للطباعة
أرسل لصديق


المشاركة السابقة : المشاركة التالية
 
 
التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع  


 صوت وصورة

الرئيس الزامبي وعودة المغرب
روح البوعناني ترفرف في برلين
حصيلة حرب الطرقات بلغة الأرقام
حشرات مذهلة - أكبر صرصور في العالم
نصاب 800 درهم محاولة فاشلة بطنجة
حادثة سير خطيرة في محطة افريقيا للوقود بمدخل طنجة
تقرير إسباني عن مدينة طنجة الساحرة
طنجة : محطة قطار TGV المستقبلية
مغارة هرقل في طنجة.. أكثر نقاط جذب السياح في المغرب
ميميح يقلد ابرشان على القناة الثانية

 القائمة البريدية

قم بإدخال بريدك لتتوصل بجديد الأخبار:


 

 

جميع الحقوق محفوظة © 2007-2012 شبكة طنجة الإخبارية.
لا مانع من إعادة نشر الأخبار بشرط ضرورة ذكر المصدر.
المواضيع والتعليقات المنشورة لا تمثل بالضرورة رأي الموقع، و إنما تمثل وجهة نظر كاتبيها. ولن يتحمل الموقع أي تبعة قانونية أو أخلاقية جرّاء نشرها.

  Designed & Developed by Tinjah - Powered by: Arab Portal    Display Pagerank    Sitemap.xml - Sitemap.html - Sitemap.xml.gz - urllist.txt - ror.xml